تراتيل الندم.

0 168

 

 

وجدان وحيد شلال/ العراق

لم يأبه باهتزاز روحي
في احضان عتمتي
حين أتلو
تراتيل الندم ،،
على مسامع قصتي
الصماء
أقبل يد الوحدة
واحضن حزني
وتلك الندوب التي
تحمل وهج الكلمات
أطوف حول ذاتي حينً
تنقر لغة الليل
كل الاسئلة القاتلة
التي لم تطأ قدمها
يوماً
أزقة المتعبين
في الليل،،،،
تأتي
الذكريات عارية
تتهامس النجوم
على اكتاف الخريف
تزهر وردة في جليد الوقت
اغتنم زمني
حين يخجلُ القمر
من أثوابه البالية
ينثرُ النهار الغسق
ويمضي
يهزّ خصلات
الشمس الهاربة
لم يعدّ ذاك الوميض الباهت
يوقظ مفاتن الشمس

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.